وليد دفع الله «بَحَبك»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
مَاِكفَايَة اقْول َبحَبكَ
واَقْول بَحبَك
مَاِكفايَة ....

يَامَِستْوِطَن.... قَلبِى
وسَابِحَ فَى
ِد َماَيا....

ماِانَتَ ََسعَد َالْدنَيا ْكْلوَ..
َواَنتَ
غَايَة ...
بيَهَا يتَحَقَق
منَاََى....

مَاكَفايَة
اَْقوَل بََحَبك
واقْوََل بَحبَك مَاِكفَاَية ...

اِنَتَ
اَجَمَل َنَسَمة طَلت
فِى َسَماَيا...

اَنَِتَ
َذاتَ اَلْعِمِر َذَاتْو..
واَمنِيَاتْى..

واَنتَ اَحَلى َحِقيقَة
مَرَت ..
فِى حَياْتْى.....

اَنتِ
َزى شَمَس الاصيل
وكِتيَن تمازج
اْمسياتِى

اِنَت.فَرحَة.
اِنَتَ.بَهَجَة
اَِنَتَ. َذاتِى...

اِنَت
ِاحَسَاَس... فَِيِنا
سَاِكَن
زى ...
َرنِيِنَ اَلاْْغِنياِتى

واِنِتِِ .
ذاَت اْلعمِر ذاتو
وامْنَياتىِ.....

انِتَ نور الَْكوَن
َوَحاتِى...

روحى.. روحك
وَبوجْوِدك
ْمبِهَجاِت..
 
أعلى أسفل