هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان | منتديات الراكوبة

هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

الموضوع في 'الحوار العام' بواسطة Ana Mnkom, بتاريخ ‏يونيو 19, 2016.

الوسوم: إضافة وسوم
  1. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    ماذا حدث في اديس ابابا يوم السبت 18 يونيو 2016 ؟
    ثروت قاسم
    من الخميس 16 الى يوم السبت 18 يونيو 2016 ، وفي اديس ابابا عقد بعض قادة المعارضة اجتماعات ومشاورات فيما بينهم وبين بعض منهم والمبعوث الامريكي الخاص للسودان السفير دون بوث . من بين المشاركين في هذه المشاورات السيد الامام + الرئيس جبريل ابراهيم + القائد ياسر عرمان + القائد مني اركو مناوي + الدكتورة مريم المنصورة + الاستاذ عمر الدقير من تحالف قوى الاجماع الوطني + الدكتور بابكر محمد الحسن من كونفدرالية منظمات المجتمع المدني + الاستاذ عمار السجاد رئيس تيار إسناد الحوار الوطني . عقد السفير دون بوث مشاورات اربعة عيون مع القائد ياسر عرمان يوم الخميس 16 يونيو ومثلها مع السيد الامام يوم الجمعة 17 يونيو وفي يوم السبت 18 يونيو مع القادة الاربعة : السيد الامام + الرئيس جبريل ابراهيم + القائد ياسر عرمان + القائد مني اركو مناوي .
    نجح السفير دون بوث فيما فشل فيه مبيكي يوم الاثنين 21 مارس وخلال الثلاثة شهور إلا ثلاثة ايام المنصرمة . يومها رفع مبيكي عصا التهديد والوعيد بعقوبات مجلس الامن الدولي لمن يرفض التوقيع على خارطة الطريق .
    اما السيدة زوما رئيسة الاتحاد الافريقي فقد اعطت قادة المعارضة الاربعة الممتنعين عن التوقيع مهلة اسبوع واحد انتهت يوم الأثنين 28 مارس وإلا قدر الضربة ؟ ولكن اكتشف الناس ان تهديداتها ووعيدها وسيوفها التي رفعتها ... اكتشفوا انها حنجوريات صفرية وسيوف من العُشر !
    وفي يوم السبت 28 يونيو حدثت المعجزة ... وهي فعلاً معجزة ، بكل ما يحمل مفهوم المعجزة من معان .
    في يوم الجمعة وافق قادة تحالف قوى نداء السودان على التوقيع على خارطة الطريق بعد ان رفضوا التوقيع عليها طيلة الثلاثة اشهر الا ثلاثة ايام المنصرمة .
    هذا حدث قدر الضربة .
    كما اقترح قادة تحالف قوى نداء السودان ان يوقعوا مع مبيكي على مذكرة تفاهم منفصلة من خارطة الطريق يطالبون فيها بعقد إجتماع اديس ابابا التحضيري تحت اشراف مبيكي وبمشاركة نظام الانقاذ + لجنة السبعتين + تحالف قوى نداء السودان + الاحزاب والمكونات داخل السودان التي وافقت على المشاركة في الحوار الوطني والتي ليست من مكونات تحالف قوى نداء السودان كتحالف قوى المستقبل للتغيير مثلاً .
    سوف تكون المهمة الاساسية لاجتماع اديس ابابا التحضيري هي التحضير لعقد المؤتمر الدستوري الجامع في الخرطوم بمشاركة كل اصحاب المصلحة . من مهمات المؤتمر الدستوري الذي من المفروض ان ينعقد برئاسة سودانية محايدة وليس برئاسة الرئيس البشير ان يكون حكومة قومية انتقالية تشرف على عقد انتخابات جديدة وكتابة دستور انتقالي جديد وتقود البلاد للسلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل ولكن هل يقبل الرئيس البشير وصحبه الكرام التحول الديمقراطي الكامل، والتنازل طواعية عن السلطة والثروة والتعرض لفتح ملفاتهم وبالاخص تفعيل امر القبض ضد الرئيس البشير ؟ واذا لم يقبلوا فكرة التحول الديمقراطي الكامل فهل يقبلون تكوين الحكومة القومية الانتقالية التي تقود لهكذا تحول ديمقراطي والتي رفضوها رفضاً باتاً في الماضي ؟ وإذا لم يقبلوا فكرة التحول الديمقراطي الكامل وتكوين الحكومة القومية الانتقالية ،فهل يقبلون عقد الاجتماع التحضيري في اديس ابابا الذي يحضر للمؤتمر الدستوري الجامع في الخرطوم برئاسة محايدة والذي رفضوه في الماضي كما رفضوا اي رئاسة لغير الرئيس البشير؟بل اعتبروا ان اجتماع 21 مارس 2016 في اديس ابابا الذي انتهى بخارطة الطريق هو الاجتماع التحضيري الذي يحضر لألحاق مكونات المعارضة بحوار قاعة الصداقة الذي هو المؤتمر الدستوري الجامع في ادبياتهم ؟
    وعليه فهل يقبل الرئيس البشير بتفعيل مذكرة التفاهم التي سوف يوقعها مبيكي مع قادة تحالف قوى نداء السودان ، والتي تقود للتحول الديمقراطي الكامل، والإجراءات المؤدية لهكذا تحول ومنها تكوين الحكومة القومية الانتقالية وعقد اجتماع اديس ابابا التحضيري ؟
    سوف يعمل السفير دون بوث على اقناع الرئيس البشير بقبول مذكرة التفاهم بين مبيكي وقادة تحالف قوى نداء السودان .
    ولكن ربما كان ذلك اسهل من ولوج الجمل في سم الخياط ؟
    غاب نظام الانقاذ عن هذه المشاورات ، وبالتالي فإن اي اتفاقات تنتهي اليها هذه المشاورات ، بما في ذلك مذكرة التفاهم، تكون غير ملزمة للنظام ، تماماً كما كانت خارطة طريق 21 مارس غير ملزمة لتحالف قوى نداء السودان .
    تتدابر اهداف النظام مع اهداف المعارضة بالنسبة لهذه المشاورات ، وهما على طرفي نقيض ، وليست هناك منطقة وسطى بين نار طرف وجنة الطرف الثاني .
    تعتبر الحكومة ان الغرض الحصري من هذه المشاورات هو اقناع القادة الذين امتنعوا يوم الاثنين 21 مارس عن التوقيع على خارطة طريق مبيكي ...إقناعهم بالتوقيع عليها ، ( بدون مذكرة تفاهم ولا يحزنون)، وبالتالي الحاقهم بحوار قاعة الصداقة، الذي ينتظر مشاركتهم في جمعيته العمومية يوم السبت 6 اغسطس ، برئاسة الرئيس البشير .
    في المقابل تعتبر المعارضة ان موافقة النظام على عقد اجتماع اديس ابابا التحضيري كما جاء في مذكرة التفاهم، شرط اساسي لموافقتها على استمرار عملية الحوار الوطني.
    كما ترى يا هذا فإن الفجوة بين موقف الحكومة والمعارضة في اتساع بحر ابيض عند هوجة بحر ازرق ولن يستطيع مبيكي ولا حتى الخواجة دون بوث ردم هذه الفجوة فاغرة الافواه .
    وقعت الحكومة على خارطة طريق 21 مارس ورفضت المعارضة .والآن توقع المعارضة على مذكرة تفاهم 18 يونيو وترفض الحكومة . وهكذا دخلت نملة خرجت نملة والمستفيد الوحيد هو مبيكي وصحبه الكرام لإستطالة امد وساطته المخملية منذ فبراير 2009 وحتى ابريل 2020 ( موعد الانتخابات القادم ) ومحصلة الوساطة اكل خمط وأثل وشئ من سدر قليل ؟
    في هذا السياق طلب الخواجة دون بوث من البرفسور ابراهيم غندور ان يساعده في إنجاح مشاوراته مع قادة المعارضة ، بأن يعلن الرئيس البشير وقفاً لاطلاق النار من جانب الحكومة في دارفور والمنطقتين، كتنازل لبناء الثقة ، وتسهيل المشاورات .
    امتثل الرئيس البشير لطلب الخواجة دون بوث واعلن يوم الجمعة 17 يونيو وقفاً جديداً لإطلاق النار في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق لمدة أربعة أشهر من يوم السبت 18 يونيو وحتى يوم الثلاثاء 18 اكتوبر 2016 .
    وكان الرئيس البشير قد أعلن في 22 سبتمبر 2015 وقفاً شاملاً لإطلاق النار لمدة شهرين في المنطقتين وإقليم دارفور. ولكن القرار الصادر يوم الجمعة 17 يونيو والمذكور اعلاه لم يشر إلى اعلان لوقف اطلاق النار في دارفور . برر الرئيس البشير عدم ذكر دارفور في قراره يوم الجمعة 17 يونيو ، لان ولايات دارفور الخمسة صارت كل واحدة منهن في هدؤ واستقرار ولاية النيل بعد عزل واليها ... خالية من التمرد والحركات المسلحة بعد سيطرة مليشيات حميدتي النظامية على "سرونق" في جبل مرة آخر معاقل حركة تحرير السودان بقيادة القائد عبد الواحد محمد نور. بعد هذه المقدمة الطويلة ، نستعرض في النقاط ادناه بعض خلفيات وتداعيات ومآلات وزعزعات ، حسب مفردات الدكتور منصور خالد مشاورات اديس ابابا ... آيات لقوم يتفكرون .
    اولا :
    بحسب مدير مؤوسسة مبيكي وفي يوم الاثنين 13 يونيو كتب الدكتور غازي صلاح الدين رئيس تحالف قوى المستقبل للتغيير رسالة لامبيكي متمنياً له النجاح في مساعيه المقدرة ومقدماً عدة مقترحات لتجاوز الحائط المسدود الذي اوقف مبيكي الجميع امامه في يوم الاثنين 21 مارس 2016 ... الرسالة التي كان مبيكي يتوقع وصولها من تحالف قوى نداء السودان وللأسف لم تصل ووصلت من تحالف قوى المستقبل للتغيير!
    في يوم السبت 18 يونيو رد مبيكي على رسالة الدكتور غازي رافضاً بدلوماسية جميع مقترحاته .
    قال مبيكي في رسالته انه في اجتماع اديس ابابا بين الحكومة والمعارضة والذي استمر من يوم الجمعة 18 الي يوم الاثنين 21 مارس 2016 حرر مبيكي مسودة اولية لخارطة الطريق تاسيساً على مواقف النظام والمعارضة الشفوية والمكتوبة اثناء الاجتماع . تم عرض هذه المسودة الاولية على الطرفين وقدما تعليقات عليها مكتوبة وشفوية . حرر مبيكي مسودة ثانية بناء على هذه التعليقات قبلت الحكومة التوقيع ووقعت على المسودة الثانية رغم تحفظات ابدتها عليها . رفضت المعارضة التوقيع . ادعى مبيكي إنه إقترح على المعارضة الحوار مباشرة مع الحكومة حول المسودة الثالثة بدون اشراكه.
    ذكر مبيكي في رسالته لدكتور غازي انه دعا السيد الامام للاجتماع به في جوهانسبرج في يوم الخميس 2 يونيو، وإتفقا ان يرسل تحالف قوى نداء السودان رسالة لامبيكي بمطلوباته . ولكن للاسف لم يتسلم مبيكي اي رسالة من التحالف حتى تاريخه ، مما يؤكد عدم جديته .
     
  2. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    هل هناك ضغوط امريكية تمارس علي البشير وما هي تلك الضغوطات ؟.
    لماذا امتثل الرئيس البشير لطلب المبعوث الامريكي دون بوث باعلان بوقف جديد لإطلاق النار في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق لمدة أربعة أشهر؟
     
  3. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    هل سيقبل البشير بتشكيل حكومة قومية انتقالية تشرف على عقد انتخابات جديدة وكتابة دستور انتقالي جديد وتقود البلاد للسلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل والتنازل طواعية عن السلطة والثروة والتعرض لفتح ملفات الفساد وجرائم الحرب التي ارتكابها وربما تفعيل امر القبض ضد الرئيس البشير وهذا ما تم رفضه سابقا ؟
     
  4. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    هل هناك اتفاق بين المبعوث الامريكي والمعارضة ومن جهة اخري مع البشير بطي كافة الملفات مقابل تسليم السلطة ؟
     
  5. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    هل هذه المباحثات والوساطات نوع من العبث لاطالة عمر النظام ؟؟؟؟
     
  6. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    المعارضة متمسكة بتفكيك الدولة الكيزانية واقامة دولة ديمقراطية والنظام متمسك بالبقاء في راس السلطة وليس ضمن السلطة .
    نظام فشل في ادارة الدولة خلال 27 عاما فما فائدة بقائه ؟.
     
  7. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    ماذا يخفي المبعوث الامريكي في جعبته من وسائل
    وهل هناك صيغة معينة سترضي النظام والمعارضة ؟؟؟
     
  8. عادل البراري

    عادل البراري :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏فبراير 5, 2011
    المشاركات:
    6,512
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    38
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    الوساطة تريد أن تمضي بمقترح الأمريكي الي الأمام وليس هناك من بديل للتفكيك
     
  9. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    التفكيك لن يأتي عبر هذه الوساطة فالنظام ما زال متشبث بالسلطة كما انه يخشي ملفات الجرائم والاختلاسات التي ستفتح ..
    ما اخذ بالقوة لن يسترد الا بالقوة ..
     
  10. hafizz

    hafizz :: كاتب نشـــط::

    إنضم إلينا في:
    ‏يوليو 4, 2012
    المشاركات:
    3,854
    الإعجابات المتلقاة:
    12
    نقاط الجائزة:
    38
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    التقرير الوارد أعلاه جملة من الوقائع والتساؤلات، والظاهر أن هنالك ماوراء الحوار أمور لا نعلمها، علماً بأن الجلوس للحوار وخلافاته قائمة فليس هناك سبب يدعو الناس إلى حوار معلوم نتائجة، أو على الأقل معلوم عدم انعقاده فلماذا التكالب على هذا الحوار ومازال الناس مختلفين على مسوداته؟ وماهو السر وراء سرعة النظام على وقف اطلاق النار؟ لا أعتقد مجرد طلب سفير لرئيس دولة يكون الأمر بهذه البساطة يوافق الرئيس على وقف اطلاق النار، علماً بأن الرئيس كان فى زيارة لدولة قطر وعند عودته أعلن وقف اطلاق النار فوراً فهناك علائق دولية لها مصالح فى هذا الحوار، وهذا الحوار لم يلتئم بهذه السرعة إلا بسبب الماورائيات التى لا نعلم تفاصيلها، علماً بأن الخلاف الظاهر من خلال التقارير يؤكد عدم عقد حوار مثمر، ومنتج، أو حتى بداية لحوار، بدون اتفاقات أخرى لا نعلمها، أو غير معلن عنها فى تصريحات المتفاوضين...... وسرعة وقف اطلاق النار من الجانب الحكومى فى تقديرى هى خطوة، أو بداية لإفشال الحوار، حتى يظهر النظام بأنه الأكثر حرصاً على السلام، وبعد فشل المفاواضات يعلق فشلها على الطرف الآخر ويصفهم بالإرهابيين وما إلى ذلك، هناك لعبة سياسية دولية غامضة ليست فى صالح المعارضة، وكل هذا مجرد تكهنات بسبب هذه الأحداث، والوقائع الغامضة التى تجرى هذه الأيام، وأنها مختلفة تماما عن طلب الحوارات السابقة التى كانت ارهاصاتها واضحة للناس، أما هذه المرة هناك غيوم كثيفة .. !!!

    ودون شكل نشجع ، ونأمل أن تجنح كل النوايا السليمة إن وجدت لإحلال السلام فى ربوع البلاد ..
     
  11. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    تحياتي الاخ حافظ
    كما ان هناك اقاويل تتردد حول عودة الصادق المهدي للسودان قد يؤدي الي فك ارتباطه مع المعارضة ونداء السودان والجبهة الثورية ..
    هناك طبخة تطبخ في الخفاء لا نعلم عما تثمر في مقبل الايام ولكن الشيء الاكيد بان النظام لن يسلم السلطة .
    الخوف ان يكون هناك تقسيم اخر وبوادر انفصال تلوح في الافق ..
     
  12. عادل البراري

    عادل البراري :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏فبراير 5, 2011
    المشاركات:
    6,512
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    38
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    اي حوار له استحقاقات في حالة عدم الوفاء بهذه الاستحقاقات اي دعوة عبارة جر الفعل السياسي نحو أوهام لا تطرح ثمار
    كيف تريد أن تحاور وأنت تعتقل أنت تعذب انت تسقط براميل البارود فالحوار هذا ماهو إلا حالة مطاطية فلا نحلم باي معدلات يمكن أن تمنحنا تغيير.
    اي حوار يتسيده النظام فاشل ولا يؤدي إلي تفكيكه
     
  13. عادل البراري

    عادل البراري :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏فبراير 5, 2011
    المشاركات:
    6,512
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    38
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    اي حوار له استحقاقات في حالة عدم الوفاء بهذه الاستحقاقات اي دعوة عبارة جر الفعل السياسي نحو أوهام لا تطرح ثمار
    كيف تريد أن تحاور وأنت تعتقل أنت تعذب انت تسقط براميل البارود فالحوار هذا ماهو إلا حالة مطاطية فلا نحلم باي معدلات يمكن أن تمنحنا تغيير.
    اي حوار يتسيده النظام فاشل ولا يؤدي إلي تفكيكه .
    حسا ان نخرج من دائرة الحلم
     
  14. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    ود البراري تحياتي
    النظام يريد ان يتم الحوار بشروطه ويرفض تشكيل اي حكومة انتقالية او حكومة قومية تؤدي الي تفكيك الدولة الكيزانية ففي ظل هذا التعنت لن يكون هناك اي حوار مجدي بين الطرفين وما يحدث ليس سوي عبث واطالة لعمر هذا النظام ..
     
  15. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    الحكومة: (99,5%) نسبة توقيع (نداء السودان) على خارطة الطريق

    رجح مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني ابراهيم محمود حامد، توقيع قوى (نداء السودان) على خارطة الطريق التي طرحتها الوساطة الافريقية رفيع المستوى، وقال ان نسبة توقيع تلك القوى على الخارطة تبلغ (99,5%).
    وذكر محمود في تصريحات صحفية عقب افطار بمنزله بالمنشية امس، ان خارطة الطريق لم تتوافق كلها مع رؤية الحكومة، ولكنها وافقت عليها لأنها تتحدث عن وقف العدائيات ووقف الحرب، وذكر ان الاعتراضات عليها من قبل القوى الممانعة كانت ضعيفة ولا تكاد تذكر، وأردف (علمنا ان هناك ضغوط دولية ستقود الى توقيع قوى نداء السودان على خارطة الطريق)، وابان ان امبيكي اتصل به وافاده بطلب قوى نداء السودان توضيحات حول خارطة الطريق، وردد (الخارطة واضحة فماذا نوضح؟)، وزاد (اذا وقعوا على السلام حبابهم عشرة، واذا لم يوقعوا سنعلنهم حركات ارهابية كما في بعض الدول المجاورة).
    ورداً على بيان الامين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان الذي دعا فيه الحكومة لترجمة وقف إطلاق النار الذي أعلنه البشير، الى واقع بإرسال وفدها للتفاوض في إطار الوساطة الإفريقية لتفعيله والوصول الى آليات ومراقبة لوقف العدائيات في المسارين، قال محمود (ياسر بتكلم ساي)، واشار الى انهم اتفقوا في التفاوض مع الحركة الشعبية على (90%)، ولفت الى اختلاف حول اصرار الحركة على وجود جيشين الامر الذي رفضته الحكومة.
    ودعا محمود للعمل لتجاوز الاحباط بشأن تدهور الاقتصاد السوداني، ونفى التدهور الاقتصادي، وقال (أي اقتصاد نامي لا يمكن وصفه بأنه منهار)، وحث الاعلام على قيادة تعبئة من اجل السلام، واظهار الانتاج والانتاجية، ورأى ان الاعلام يمثل سلطة اعلى من كونها رابعة.
    ومن جانبه اقر وزير الاعلام احمد بلال بوجود مشكلة اقتصادية، وحث على الانتاج لتجاوزها، ودعا لاعلاء قيمة التسامح في رمضان، واعلن عن جلسات مرتقبة مع الاعلام لمعالجة الاشكالات بينه والدولة.

    صحيفة الجريدة
     
  16. Ana Mnkom

    Ana Mnkom :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏أكتوبر 13, 2011
    المشاركات:
    9,982
    الإعجابات المتلقاة:
    81
    نقاط الجائزة:
    48
    رد: هل يقبل البشير تفعيل مذكرة التفاهم التي سيوقعها مبيكي مع قوى نداء السودان

    ضغوط دولية وإقليمية لإنضاج تسوية في السودان
    الخرطوم - النور أحمد النور
    تتسارع ضغوط دولية وإقليمية لإنضاج تسوية سياسية في السودان، عبر حمل الفرقاء على إنهاء الصراع باتفاق شامل ينهي الحرب ويحقق توافقاً يقود إلى الاستقرار. في الوقت ذاته، أعلنت الخرطوم استعدادها لمرحلة جديدة وهددت بمعاملة المتمردين كـ «إرهابيين» في حال رفضوا التوقيع على خريطة للسلام والحوار.
    وأجرى المبعوث الرئاسي الأميركي إلى السودان دونالد بوث، مشاورات مع بعض أطراف المعارضة بشقيها السياسي والعسكري، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، شملت «الحركة الشعبية- الشمال»، و»حركة العدل والمساواة» بزعامة جبريل إبراهيم، و»حركة تحرير السودان» برئاسة مني أركو مناوي، وحزب الأمة برئاسة الصادق المهدي وحزب المؤتمر السوداني بزعامة عمر الدقير. ودعا بوث تحالف قوى «نداء السودان»، إلى الموافقة على خريطة طريق للسلام والمصالحة طرحها رئيس الوساطة الأفريقية للسلام في السودان ثابو مبيكي قبل شهرين، واقترح أن توافق المعارضة على ملحق للخريطة يحوي مواقفها، تضاف للوثيقة التي وقعتها الخرطوم في شكل منفرد مع الوساطة في آذار (مارس) الماضي. وكشف أن الرئيس الأميركي باراك أوباما «مهتم بتحقيق إنجازات في ملف السلام حول العالم قبل نهاية ولايته» العام الحالي. وأفاد حزب المؤتمر السوداني، في بيان، أن الاجتماعات مع المبعوث الأميركي ناقشت الواقع السياسي بالسودان، فضلاً عن خريطة الطريق التي اقترحتها الوساطة الأفريقية، مؤكداً أن موقف قوى «نداء السودان» لا يزال رافضاً للخريطة في شكلها الراهن، وهو ما تم نقله إلى دونالد بوث. وغابت عن الاجتماعات بعض قوى المعارضة التي ضمت 17 حزباً، بينها الحزب الشيوعي السوداني. وفي الشأن ذاته، أقر القيادي في حزب الأمة مبارك الفاضل المهدي، بوجود ضغوط لإيجاد تسوية سياسية وإنهاء الحرب في السودان. وكشف عن اقتراحات من الإدارة الأميركية برفع الحصار الاقتصادي حال تمكن السودان من إنهاء صراعاته الداخلية والتعاون في مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب في ظرف ستة أشهر. وأضاف أن العملية لم تعد عملية داخلية وأن المبعوث الأميركي استدعى المجموعات الأربع المعارضة للحديث معها حول خريطة الطريق الأفريقية وإنهاء الحرب. وتابع مبارك الفاضل إن الحرب الدائرة بين الحكومة والحركات المسلحة أصبحت لا تقدم ولا تؤخر، وأن العالم عرف بها، وأن استمرارها ليست له أية قيمة سياسية لوصولها السقف النهائي، وزاد: «أصبحت حرب استنزاف يدفع فاتورتها أهل المنطقة والشعب السوداني». وفي المقابل، رجح مساعد الرئيس السوداني ونائبه في حزب المؤتمر الوطني الحاكم إبراهيم محمود أن توقع قوى «نداء السودان» على خريطة الطريق الأفريقية للسلام والحوار بنسبة تتجاوز 99 في المئة بضغوط دولية. وتحدث خلال لقاء مع رؤساء التحرير أمس، عن حملة «وقف الحرب والاتجاه للتنمية»، مؤكداً أن حكومته جادة في وقف الحرب وتحقيق الاستقرار في محيط مضطرب. وقال إن الخريطة الأفريقية للسلام تدعو لوقف عدائيات فوري والدخول في إجراءات لوقف الحرب بصورة شاملة.
     

مشاركة هذه الصفحة