نبيل عبدالله الماحي «قرطاسي سكن»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1

قرطاسى سكن

ومدت اجنحتى لالقاك غداً

وكاننى طائرٌٌٌ ٌ لا يستقر على سكن

فطرت فى الفضاء ابحث عن وطن

لم اجد ماصبؤا الية ولا غداً

فاالارض صارت للتائهين الظالمين

الخايفين وللشياطين سكن

فصرت ابحث فى الفضاء عن وطن

وكان اللغاء يغترب

حتى ما اذا اتى اللغاء نبتعد

واظل ابحث عن وطن

وعت مع الطيور ابحث عن وطن

والبعد يحرقنى فما اجد دوا ً

وكانت لى قصة مثل الاساطير القديمة

غد مضت كل الحكايات القديمة

ولم تبقى سوىآ زكرىولم تزل

تنغش الزكرى حكاياتى وتدخل

التاريخ اسما من زمن

من زمان غد تولى كيف اعود لالغاك غدا ً

وطنى انا حر اديب وغرطاسى سكن

سوف احمية وافدية من قلوب العاشقين نداً

وانغش على الجدران قولانابعاً بين الضلوع

ايا غدا

وطنى انا حر اديب وغرطاسى سكن

اخبارة افعالة جراً ونصبا ً ورفعا ً

وجزماً انة وطن المحب لمن يحب

وطن الحبيب الى الحبيب

وطن الصديق الى الصديق

وطن الرفيق الى الرفيق

وطن الاديب الى الاديب

وطن الطبيب الى الطبيب

والعلم يمتد ونكسر الظلم

ونعود نبحث عن وطن

وطنى انا حرُ ُ اديبُ ُ وغرطاسى سكن
 
أعلى أسفل