محمد سعيد دفع الله «يا طير»

ا

ابو نمر

Guest
#1
يا طير روح أمش وتعال لى اشرح قول لى إيــه أخبــــارو
فســراع إنت عارفو قليبــى ولهان لا تزيد لى نــــــــــارو
حلــق فــى سمــاك فــــوق عالى لا يهمك رياح وأمطـارو
وإتجه الشمال لقريرنا تلقــى مندى زاهــى خــــــــــــدارو
من عِند الحفيــر لا فوق تروح بيتـــو وتقيف فى أسوارو
وأحكيلـــو العلـــى ِ بأمانــه .. جيب لــى أنــا منو كل أخبارو
ذكـــرو كان نســـأهو الماضــى كيف ينســى القليب الــــدارو
لا تكتر تزيد فى لـــومو .. معــزور أنا قبلــــت أعـــــــزارو
روضـنـا الكان قِبيل فى خضـارو كل ما يوم يزيد فى نضارو
قــوللو أصبح خــراب مِن فُــت .. فد يــوم الربيع ما زارو
يبــس الكان مُخدر فيهــو ماتـــت ضبلنـــت ازهـــــــــــارو
حــــلابو المَــحَـل بعُصـارو .. قّــلـع رَمّـــى كل اشجـــارو
حتــى الدوبــو فرهد غصنـــــــو ما إتفتح فتـــق نــــوارو
جافـــاهو الربيــــع يا خِـــلى وين زمنو البهب فى أسحارو
من بعد النضــاره الفيهو وكـــتن كان يغنــى كنـــــــــــارو
إنعدم البغرد شـــادى طربـــــــان عازفـــــــا أوتــــــــــارو
إتحت الصَــفق من شِــدرو كان للقُمــرى فيـهو أوكـــــارو
خــلَ جــناهُو فارق عِــشو حزنـــان يبكــى ينعِــى صغــارو
جــار بيهــو الزمن يا خِــلى وإتفزعــت عليهـــو أقـــدارو
روضــو معينو قلــت مويتــو وإنعـــدم إنقطــع سرســـارو
عاشقــو الكان بيسكـــن فيهــــو رَوح عقلـــو راح مزمارو
ساب أنغــامو خَــلَ غٌنــاهــو ودّر بالــــو كل أشعــــارو​
 
أعلى أسفل