محمد حسين الخير " زمان الرِّيد وتوسـُّل العشاق "

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
إلى وردة نبتت على شفا قلبى ..
فإن رحلت فلا نبض القلب ..
وإن بقيت رويتك نبض أشعارى ..

كونى معاىَ ما ضدِّى
وابـْقـِى قويـَّة واتـْحدِّى
وعيشِى الرِّيد زمانو ندِى

زمان الرِّيد زمان موعود
زمان ايـَّامو فى الخاطِر
زمان احلامو تتـْقـَاطـَر
عشِق مـُمـْتد
يسوق رحلتنا لى باكِر
يقرِّب لى مسافاتـْنا
ويرجع حِلـْمنا الهاجر

ونتواعـَد
أريدِك إنتِ واتـْوكـَّل
واخـُت وعدِك علِى وعـْدى
ونشِق درْب الصعب ينـْحـَل
واخـُت إيدِك علِى إيدى
نقاوْم الوجـْعة والمـُنـْشَل
واتوسـَّد علِى ساعدِك
نعيش ريداً نـَداهو هطـَل
نبدِّل جدْبة الأيام
مِفرهِد ريدنا ما محَّـل
ويضْوى سمانا بى قمرك
يبـِق ضوَّاى بعد ليـَّل

ونتـْحدَّى الزمن والناس
نعيش ريدتنا والإحساس
نعيش حباً ولا بنـْقاس
لا بى روميو أو جوليت
ولا بنـْقاس
لا بى ليلى أو بى قيس
ولا بنـْقاس
لا بى عبلة أو بى عنترة الفارس
ولا بنـْقاس
وكيف ينـْقاس
وانا وإنتِ بقـِينا أساس


واضـُمـِّك شوق علِى حـُضـْنى
ألـَمـْلـِم وحْدة ايامِك
تلـَمـْلـِمى فينى ما اتـْبـَعتر
أدوب فى خاطـْرة احلامِك
تروِّقى فينى ما اتـْعكـَّر
ونتـْعاتب ونتـْحابب
أريت يوم بكرة يتأخـَّر
واريت لو قعدتِك جنـْبى
تطول ساعاتا أوتكـْتر
عشان البينـَّا ما يكـْمل
وكيف يكـْمل
وانا وإنت
دُعاش من ريدة تتـْقطـَّر

واسِرِّك بى كلام مااتـْقال
واغنـِّيلِك غناوى الشوق كما الأطفال
فراشاتِك بتتـْورَّد
وتتـْمنَّى السمِح والفال
ملامْح الرِّحلة تتـْحدَّد
أعيش من طلـِّك الهطـَّال
مخاوْف السِكـَّة تتـْبدَّد
يغنـِّينا العشِق موَّال
مواسْم الفرحة تتـْجدَّد
بعد صِبـِح الحُزُن أطلال

واغتـِّيك بى رموش عينِى
أضاريك من شقا الرِّحلة
واعدك حتـَّة من قلـْبى
أهـَدْهـِد فيكِ صوت طفلة
ويغـْمـُر دنيتِك حُبِّى
وتغازل زهرتِك نحْلة
وُجودِك إنتِ فى جنـْبى
يخلـِّى الدنيا مُكـْتمـْلة

وتتـْوسـَّل غناوينا حنين
عليك ما شِلـْنا جُوَّة القلـْب ليهو سنين
مكتـَّم فى حَشا الأيام
بيحـْلم بالعديل والزِّين
عليك ما غنـَّت الأطيار
تناضِم فى رفيقا يبـِين
وما هبـَّت رياح الخير
بعد زمناً جدِيب وضنـِين

عليك اشواقـْنا وآلامـْنا
وتباريح ريدْنا واحلامـْنا
عليك ريداً يغالبـْنا
قَدُر ما مرَّت ايامـْنا
يداوى فى علـَّة اجساـْمنا
ويعطـِّر وقـْع أنسامـْنا

عليك ولداً حنينو أمـَر
وعليك قلباً هـَواهـُو قمـَر
وعليك مراً دواهـُو صبـُر

عليك ما أذ َّن الآذان
وما اتـْرتـَّل من القـُرآن ومن ياسين
عليك التوبة والإيمان
وعدد ما صلـَّى من الناس ومن آمين
عليك ما هزَّ جِذ ْع النخلة
لى مريم بـِقالا حنين
عيشى الرِّيدة بى آلاما
بى آمالا بى أحلاما
بى لهـْفة هوَى العاشقين

عليك ما شِلـْتـُو من وُدِّى
وعليك ما فـُتـُّو من حدِّى
كونى معاىَ ما ضدِّى
وابـْقِى قويـَّة واتـْحدِّى
وعيشى الرِّيد زمانو ندِى
 
أعلى أسفل