لـــــو.... (هنا ما حقت الشيطان ).....مسؤولية الاب و الام معاً !! | منتديات الراكوبة

لـــــو.... (هنا ما حقت الشيطان ).....مسؤولية الاب و الام معاً !!

الموضوع في 'الحوار العام' بواسطة محمد نور ود اللواء, بتاريخ ‏يونيو 6, 2016.

الوسوم: إضافة وسوم
  1. محمد نور ود اللواء

    محمد نور ود اللواء :: كاتب نشـــط::

    إنضم إلينا في:
    ‏يوليو 16, 2012
    المشاركات:
    444
    الإعجابات المتلقاة:
    8
    نقاط الجائزة:
    18
    لموضوع الخطير هو ....عدم قدرة الكثير من ابنائنا الطلاب فى مرحلة الاساس على القراءة و الكتابة ....بالتالى يكون ابيض من كل شىء ..... اعتقد بان اعظم هدية تقدمها الاسرة لابنائها هى حبهم للقراءة .... لا اقصد الدروس المقررة فقط ...و هو الشىء لا يحدث الان .
    زمان ....من اولى ابتدائى يستطيع الطالب القراءة نتجية لقوة المنهج و الكادر التعليمى و الادارة .... حيث كان التنافس فى اشده....ما يحدث الان هو كالاتى ....من الصف الاول الى الصف الثاالث ... لا يتم اعادة الطلاب فى الفصل مرة اخرى مهما كان مستواه .... بمعنى اخر (الطيش ) يذهب من الصف الاول الى الصف الثانى ....نظام غريب و خبيث....و ذلك عندما يصل الطالب الصف الثالث يكون لا يعرف يقرا و لا يكتب .... وهى البطالة و الجريمة معا .
    لو (لو هنا حقت الشيطان ) و خاصة ان اليوم قبل اليوم الاول ل رمضان ....جاء التغير اول شىء هو محاسبة من عمل على تدمير التعليم .... من تغير المنهج الى تغير من الابتدائى الى الاساس ... الى الان .... محاكمة علنية و امام الشعب السودانى ذلك لان جريمة تجهيل ابناء الشعب السودانى يعنى ضرب البنية التحتية للمجتمع بالتالى خلق انسان سودانى لا ينظر ابعد من انفه .... وهو ما يحدث الان .
    كل شىء مقدور عليه الاقتصاد يمكن ان اصلاحه بما نمتلكه من موارد طبيعة و متجددة ضخمة ليس فى باطن الارض بل على سطحها ....مشروع الجزيرة يمكن اعادته مرة اخرى .... المصانع يمكن ان تدور عجلتها مرة اخرى ....كل شى مقدور الا اعادة بناء الانسان السودانى بعد ان تخطى المراحل المهمة و هى مرحلة الطفولة لبذر المبادىء الاساسى لتنمية الانسان السودانى .
    ليس الحل فى البكاء على اللبن المسكوب ....او الاستهوان او الاستهتار...على موضوع ان يتم تمرير ابنائنا بدون اى قدرة حقيقة على القراءة و الكتابة ... فى زمن العولمة و الانترنت .....الحل فى اعطاء ابنائنا ساعه واحدة يوميا من اجل وضع الاسس الاولية لدفع ثقتهم على القراءة و الكتابة ...اعتقد بان هذا من اكثر المواضيع اقلقت تفكيرى وخاصة عندما انظر لنتائجها المستقبلبة نتائج كارثية .... و ليس ليبيا ببعيد ....حيث عمل القذافى على ان يكون شعبه جاهل بمعنى الجهل المركب ....اليوم الانسان الليبى يدفع ثمن جهله ....الكل حائر لا يعرف من يحارب من او من يقتل من ...او لماذا القتل اساس ....عكس الشعب التونسى نتجية للتعليم الجيد و النافع حدث الاستقرار .
    هنالك فى السودان من يريد ان يكون بعد التغير السودان مثل ليبيا ....لذا على كل رب الاسرة و الام ان يهتموا بالتربية و التعليم ....اللهم بلغت فاشهد....لكى لا ياتى يوما نبكى فيه كما تبكى النساء على وطن لم نحافظ عليه ....وجع الحقيقة
     

مشاركة هذه الصفحة