ففى هذه المرة هل فى عقولكم، أذهانكم نفس الفكرة ... | منتديات الراكوبة

ففى هذه المرة هل فى عقولكم، أذهانكم نفس الفكرة ...

الموضوع في 'الحوار العام' بواسطة hafizz, بتاريخ ‏أبريل 10, 2016.

الوسوم: إضافة وسوم
  1. hafizz

    hafizz :: كاتب نشـــط::

    إنضم إلينا في:
    ‏يوليو 4, 2012
    المشاركات:
    3,854
    الإعجابات المتلقاة:
    12
    نقاط الجائزة:
    38
    انتفاضة الشعب فى طريقها إلى الإنفجار ولو بعد حين، من السذاجة بمكان منْ يقول أن الشعب السودانى نسى الإنتفاضات، أو الثورات، أو أنه اصبح شعب خنوع، حتماً أصحاب هذا الرأى لا يعرفون الشعب السودانى على حقيقته، الشعب السودانى شعب حليم يتحمل أقصى درجات الضغط الإقتصادى، والنفسى، والسياسى، وذلك مما اكتسبه من خبرة وتجارب من تحمل الشدائد، والمصائب، مما جعله قادر على إدارة نفسه بدرجة حلم كبيره، وتعبئة الشعب الآن، والغيظ، والشطط، والغضب وصل مداه الأقصى ...

    هذه حقائق ألفت إليها الإنتباه والسودان والشعب السودانى لم ينعموا فى حياتهم بالأستقرار، ولا الأمن، ولا الأمان شعب مهاجر خارج بلاده، وهائم على أراضيه، ومقدراته الوطنية تنتهك بشكل يومى وفادح، ولو عددنا الإنهيارات لا نجد نهاية ولا حصر بداءً من مشروع الجزيرة ، إلى بيع جامعة الخرطوم فلا ضير فنعدد:
    مشروع الجزيرة ..
    المدينة الرياضية ..
    السكة حديد..
    الموانىء البحرية ..
    المطار القديم والجديد ..
    مصانع الغزل والنسيج ..
    سودانير ..
    فصل الجنوب ..
    وإذا اكتمل صحة بيع أو تحويل إدارة جامعة الخرطوم للتراث والآثار، يكون تم تتويج الإنهيار لأقصى حدوده ..

    وماذكرعلى سبيل المثال ومعلوم لكل الناس، فلهذا لا تلوموا الشعب السودانى، فأنتم عبيتموه تماماً، أى اصبح معبأً بأيدكم..

    فلو حدثت الإنتفاضة الشعبية لن تكون مفاجئة للنظام لأنهم يعلمون يقيناً أنهم يعملون ضد إرادة شعبهم فى السلام، والإستقرار، والحفاظ على مقدراته الوطنية .. لهذا ليس هناك عذر لحصاد أرواح ابناء الشعب السودانى فأنتم ( النظام) سلفاً تعلمون أين أخطاءكم وللشعب السودانى حق فى فعل أى شىء للحفاظ على ما تبقى من وطن ومقدرات، فاستخدام القوة لحصاد أرواح أبناء هذا الشعب لن يجعلهم أقوياء فى مستقبل أيامكم بل سيزيد لديكم حصيلة الجرائم ويزيدكم ضعاً من بعد ضعف، ولن يكون لكم وجه لحكم السودان مستقبلاً ، فأوقفوا حقدكم على هذا الشعب الآن قبل فوات الآوان...

    دفعتم الدية لشهداء انتفاضة سبتمبر ضد رفع الدعم، ففى هذه المرة هل فى عقولكم، أو أذهانكم نفس الفكرة تحصدوا المزيد من الأرواح وتوفروا الديات؟ أم لديكم حل لإيقاف هذا الهدر القيمى، والإستنهاض بمقدرات هذا الشعب والمحافظ عليها ..

    العتاد الأمنى فى السودان تحديدا للحفاظ على الحكم مجرب وهو غير مجدى، فالشعب يريد تنمية وتوسيع المشاركة والسلام والأمن والمحافظة على مشاريعه القومية، ولكن المشاهد الآن النظام شبه فى حرب مع شعبه .. هلع الزوال يلف به من كل ناحية ..
     
    آخر تعديل: ‏أبريل 11, 2016
  2. محمد فضل السيد

    محمد فضل السيد :: كاتب نشـــط::

    إنضم إلينا في:
    ‏يناير 1, 2015
    المشاركات:
    475
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    16
    رد: ففى هذه المرة هل فى عقولكم، أذهانكم نفس الفكرة ...

    اللهم عجل بالنصر ، فقد بلغت الروح الحلقوم في كل شبر من هذا الوطن بما فيه الخرطوم .
    لا أقول أكثر فانت سبحانك علام الغيوب ومطمئن القلوب ... فطمنا في أوطاننا يا كريم يا مجيب الدعاء ... آمين
     

مشاركة هذه الصفحة