عمق الخاطر ،،، | منتديات الراكوبة

عمق الخاطر ،،،

الموضوع في 'النثر، والخواطر' بواسطة nawal alnourani, بتاريخ ‏ديسمبر 19, 2016.

الوسوم: إضافة وسوم
  1. nawal alnourani

    nawal alnourani كاتب جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏مايو 26, 2015
    المشاركات:
    17
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    3
    ((عـــام جديد ... وطوق نجاة ))*

    مع إطلالة عام جديد ...
    عام سعيد للراحلين إلي مدائن الشوق ..*
    تظل البشارات وميض زاهى لأعراس الأمنيات و الطرق الممتدة حتى آخر العمر خرائط للنجاة وكل مابقى من أعوام جاز له الآن أن يسكننا كواقع أشبه بنفس متمردة تأبى الإنصياع.
    تركض أرواحنا الى مسافات أطول وتسمو بأحلامنا حتي ننفض آثار الخيبة عن غاياتنا ونُخبئ الاحساس بالخجل بتمتمات نتوهم فيها الايحاء بالكرامة والشموخ سعياً لغدٍ بملامح متجددة وكأن مشوار العمر مجرد اسئلة وأجابات عابرة..
    نعبر الأمس حين نقف مشدوهين عند نقطة إنطلاق جديدة تُشكّل الكثير من القرارات ونتبرأ من خياراتنا التى ذبحت أحلامنا من الوريد الى الوريد .
    و نتساءل:
    عن قلوب لاتلّبد سماءها غيوم الخيبة ..*
    وعن أحرف لاتشكّل معانيها مفردات الخديعة التى تعانى منه مشاعر الآخرين..*
    وعن منافى بعيدة لاتُلقى على شواطئها إبتهالات أوجاعنا لتظل الغيوم واقع يُلقى بظلاله على بوادر أمنياتنا التى تتلاقح مع كل فجر جديد..
    نألف بلاغة الحقيقة كما هي، فجنون أن نتجاهل هذا الكم من الوجع وننطلق مسرعين الى نهاية أكثر وجعاً*
    ماذا كنا سنختار غير ذاك الوهم الذى يُحيط بالمدي ليحرز إنتصاراً يؤدى الى فشل آخر ..
    وجع آخر ..
    حزن آخر..
    كانت منابع الفرح مجرد وعود غيبية مسكونة بالأسرار مغلّفة بطلاسم وتعاويذ يشكلها قبح الآخر أينما كان ..
    تسكننا جروحنا حد العمق وبمنحى عن حس الوجع نبحث عن مأوى آخر عن وجوه تتلّحف أقنعة أخرى.
    من يحرز تلك النوايا الغابرة كفيل بقتل قلوب تتناسل من احلامنا لتعلن لنا بأن غدا يوم آخر .
    تلك هي الاحاسيس التي تشكل عاهة مستديمة للحالمين كثيراً ماأخذتنا الى نهايات مغلقة تتحول مؤشراتها سريعاً صوب أمد بعيد ممتد من هنا حتى آخر ممرات الحزن ومن جديد.
    تتلوّن أمنياتنا بالفرح أحياناً وبالخوف والحزن أحياناً أخري ،تتأرجح خطانا بين مد وجزر ويظل الخطر قائماً كحقيقة الشمس يُعلن فشلنا الذريع لتحقيق مرئيات احلامنا الوردية
    من يختال بالزمن ويبارزه بكبر فليدرك أن غاياته لن تنهض به من جديد ..
    تظل أرواحنا المبللة بالغرق فى حالة توق أبدى للوقوف على يابسة حتي تجف حناياها وتمدّنا باطواق نجاة..!!
    *****
    عمق أخير ،،،*
    عام يرتحل*
    لا وجدٌ يؤنس وحشته
    وأجراس الليل تؤرقه صمتاً وبيادر أشجان
    وحده ..
    من يهِب ليالينا طِيباً ..وستائر حناء..!!
     

مشاركة هذه الصفحة