عفراء حسن «معذبي»

عزيزوغالي

:: كاتب نشـــط::
#1

معذبي
****

استعصت على دموع الوجد
وتلميحات قدر بالفرح يهاتى
تمادا الصمت
وتفرد البوح ليحكى
حكاية عمر صادح
طال به المكوث على اروقة طريق الوله
عندما اسدل على ذكرياتة
ستائر النسيان
وجدتك هناك
من على مقربة من قلبى
تهيم بالوصول الى شواطئ نبضى
لتحتل عليها
وتستسلم
نوافذ نفوذى المنبثقة
من اشتياقات الفرح لدى
كنت على شفا شهقتى بك
استمتع بوقع خطوات عشقك
الذى يسرى ويسرى بدواخل الحزن فينى
يا معذبى الصامت شوقا
اما آن وقت البوح
وان تذرف همساتك علنا
ليكون الغرق جماعيا​
 
أعلى أسفل