عفراء حسن «أعذرني»

عزيزوغالي

:: كاتب نشـــط::
#1

اعذرني
*****
كيف عسانى ارنو الى عالم اجد فيه الافراح جداولا
اجتازها ببساطة تلك الانفاس التى تحتلنى
شهيقا وزفيرا رغما عنى
وكيف عسانى ارنو اليك وبينى وبينك
بحار وجبال تضيق على كلما ازداد شوقى اليك
وبين كل تلك الاشياء التى لا اعلم ملامحها
لم اجد من بين الجموع التى تلتف حولى ما يعيد الى نبضي
ولم اترك لاحد مفاتيح صمتى كأننى كنت اعلم
بأنك سوف تأتى
تقبلت الحياة فى وقت ما على انها الحياة
واننا هنا وسائل لنتعايش ونعايش
ونكون فيها كما ينبغى ان نكون
ولم تكن تلك الساعدة التى تغمرنى ولا ذلك الحزن الذى يجتاحنى ذات معلم بارز
فى نفسى
و ربما لاننى لم اعير لنفسى الاهتمام
فجئت ..
والتقينا ..
وافترقنا ..
ومرت الايام
وشعرت بأنك تخترقنى ببعدك عنى شيأ فشيأ
تقبلت ماحل بى
ولكنى لا اعلم الى متى تتسلا الاشواق فيني
وترسم على جسدى معالم بؤسى
فلم تعد الايام فى ناظرى كماكانت
حياة ورحيق وربما امطار تنهل على دون ان ادرى
جعلتنى ارددك دندنات
كتلك التعاويذ التى اتلوها صبح ومساء
وارتجى طيفك ليحرسنى صبحا ومساء
وغدت فى عيناى كل ذكرياتى وماضى
بلا صبح او مساء
فأعذرنى على احتكارى لطيفك وربما لروحك ايضا
ولكن اعذرنى
لانى لم اعد احتمل العيش دونك ..
 
أعلى أسفل