عزمي أحمد خليل «دايرينك معانا إلا أبيت طريقنا»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
في بعادك


دايرينك معانا إلا أبيت طريقنا
ولسه ما قادرين نسيبك وانت سبته الريح تسوقنا
وقالوا يوم سألوك علينا لألأ في خنا
وقالوا زي داريتو شوقك وشوف غلبنا نداري شوقنا
وشوف نجمنا كمان ظلمتو ولسه نجمك ضاوي فوقنا

الصباح كان بيك مندى وجيتك في دارنا تحلى
والغريب الطال غايبو عاد معاك بالفرحه طله
ياما غنت ليك بيوتنا وشالت اسمك حله حله
الغيوم ضحكت عشانك والفراشه جناحه ظله
الفرح فاتك معانا والحزن قال لينا يلا

ياما فيك نحن انظلمنا وفرقتك بكتنا ياما
ولسه برضو بندعي ليك تلقى في دربك سلامه
وتلقى ناس يدوك حنانهم واصلو ما يدوك ملامه
مافي عاشق عادي عاشق كان بشيل الابتسامه
بدل القاسيات محنه وظلل الساحات غمامه

قسمه غايتو تفوت دروبنا وتمشي مننا دون مرادك
نحن نسهر ليلنا كلو وانت تغرق في سهادك
فيك عيون بتحن لينا ما الحنان حتى في عنادك
انت ما بتحمل فراقنا ونحن ما بنحمل بعادك
وريدنا كان قصرته عمرو يبقى ليك في السكه زادك

اصلو ما تشيل لينا هم نحن اتعودنا نشقى
كم ندمنا وراك ليالي وفجاءه تاني فرحنا بقه
وبرضو ما بيكمل عشمنا مهما تبكى قلوبنا فرقه
ونحن على نياتنا دائماً والبنتمناه نلقى
والسعاده هي كان أبتنا البتبقى علينا تبقى
 
أعلى أسفل