عبدالله محمد أحمد حسين الوراق «سلافة حب»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
سلافة حب

بحسك يا سلافة كلمه ما قادر اقولا
بحسكفى جمال النغمه لما يتم وصولا
واحسك مشاعر صادقه فى زمن الطفولا
و احسك ريده ما قادر اطولا
مادام روعة الحب ملكت عقولا
و مادام لهيب الشوق ضيع فصولا
و مادام حروف اللهفه ما قادر تقولا
كيف بتنكر روعة احساسها و شعورا
ماهى القبيل من وميض ريدها ضوت بدورا
و هى القبيل بى سلافة حبها فاضت بحورا
و هى القبيل عبقت المكان بى نشر قولا
عشان احساسا جميل و عشان حبا اصيل ماكنت زولا
وكيف بتحسب عمر المشاعر وانت ما عارف فصولا
و كيف بتكتب بالحروف وانت ما قادر تطولا
و كيف بتحسب فى النجوم و انت ما شايف بدورا
و كيف بتحسد سلافة حبها و صادق شعورا
والله ما عرفت المشاعر و ما كنت زولا
يا سلافة حبك المكتوب على خاطر الزمان
ابقى انتى و كيف ما بنتى انتى احساس المكان
و ابقى روعة الصدق القبيل الكان فينا كان
و ابقى عارة خليل البيها غنى من زمان
و ابقى جمال ليلى لما قيس بالمشاعر دون حنان
ابقى جوليت الجميله لما رميو لى حبو صان
و ابقى انتى و ابقى صدق اهلى الحنان
و يا سلافة حبك المكتوب على صدق الزمان
ياما تلقى للسعاده و ابقى و احكى الكان و كان
 
أعلى أسفل