عادل مصطفي «دونك اريج الزهر فارق من شذاهو مغبون»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
بقول اسمك بناديلك


دونك اريج الزهر
فارق من شذاهو مغبون
مسامات الورود ماتت
بكت وحات علي سفرك
ضياعك بالدروب ودر
مزامير الفرح والناي
غنيواتك حزن مكبوت
علي وعدا قبيل قلناه
سحابات الغيوم هامت
علي القبل عليك راحت
بتسال ضل نجيماتك
متين مطر الحزن غطاك
رحيلك شتر الكلمات
وفتر شوق مشاويرك
زمان راجيك بساوم فيك
وجع محزوز
عشان في الجوف
فرح تاوق
اه لو تنفع الدمعات
بكيت لما الدمع غطاك
وعمر قيف من الاهات
بنتالم علي اللحظات
بنروي حنين زمن غناك
اريت الشوق
يصحي زمانك المغبون
يفرهد في سماء الاحلام
مضيق امال
بجيك معاه واتوسد
وقابلك جوه في النجمات
واشكيلك
اشيل ايد الحزن والخوف
اضمك انتي جوه الروح
واشيلك جوه واحكيلك
معاك ما بتنفر الخطوات
ولا حبك بشيلو نزوح
اكيد راجيك بين البين
حزن دافق علي جراحك
ببكي شعورو ضي العين
براسلك في عميق القلب
بقول اسمك بناديلك
معتم قول مساديرك
سهول وجبال
وباقي السكة رملة خوف
تهد حيل الفتر جواي
وبتوسد مدائن نظرتك وادوح
بقرب بالمسافة البين
واقابلك في زمن فرحان
اصافحك بالفواد والايد
يهل قمر الفرح فينا
واخت موالي قولت فال
وكت نلقاك في عينينا
 
أعلى أسفل