شاعر العيلفون جنة عدن { العمرابي } في سطور

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
أحمد حسين العمرابى

نشأته:

ولد الشاعر احمد محمد حسين العمرابى في قرية المطمر بين الدامر وشندى سنة 1904
و هو من قبيلة الجعليين (العمراب)

و دخل منذ طفولته الباكرة خلوة الشيخ الفكى بشير ود الرباطابى بقرية المطمر و عندما بلغ العاشرة من عمره
سافر إلى والده بالدامر حيث عمل ترزيا معه حتى بلغ 17 من العمر و اتصل بالشيخ الفقيه المرضى ود منصور
و تلقى منه الفقه و مبادى النحو و الصرف وقرأ الشعر العربي القديم..لذلك كان شعره رصينا قويا .

و في عام 1922 حضر إلى الخرطوم و اسس مع اخوته دكانا للخياطة بالسوق العربى
وكان دكانه قبلة الشعراء يجتمعون فيه حيث أن قصيدة من الاسكلا وحلا قد ألفها ود الرضي في هذا الدكان..

تزوج مرتين .. الاولى عام 1942 و رزق ببنت واحدة و الثانية 1956 و له منها بنتان و و لدان
و كان يقيم الخرطوم 2.
و نسبة للثقة التي يتمتع بها فقد عمل وقتا طويلا عضوا بمجلس قضاة الخرطوم المدنى .

شعره:

انشد الشعر في بداية العشرينات حين قدومه من بلدته كبوشية ....
حيث تكفل به ابراهيم العبادى و امده بانتاج شعراء الدوباى امثال جقود و سلطان العاشقين
و بدرى كما اصلح من شأن تجاربه الاولى.
و لم ينظم العمرابى شيئا في الطنمبور لان أغانى الحقيبة كانت قد بدأت فعلا .

و لم يجابه معارضة من والده كما حدث مع عمر البنا و العمرى و عبيد بخصوص اتجاهه إلى الشعر الغنائى
و مصاحبته للمغنيين و الشعراء.
حيث قال والده عندما اشتكى بعضهم من ذلك
" أولا انا ما عندى ولد سفيه، ثانيا الشبان ديل قدره و اولاد ناس مثله" .

و وجد صعوبة في المنافسة مع شعراء الحقيبة الكبار في ذلك الوقت
و لكن في النهاية.

في عام 1923 تمكن بمعاونة العبادى من قراءة اغنية "غردة" على سرور الذي اعجب بها فلحنها و غناها
و تعتبر اول اغنية تغنى بها سرور للعمرابى.
و كانت هذه اولى خطواته و هي تتكون من 11 بيتا جميعها تلتزم اللزوميات.

(اكتبها كاملة لعدم وجودها في النت.. حسب بحثى):

القمارى الغردن:
شوف القمارى الغردن *** لى نومى شالن شــــــردن
يا حليل غصينات اللدن *** في قلبى ساكنات خلــدن
نار الفراق حارقة البدن *** و افكارى كم كم كابـــدن
يا حليل نغيمات اللجن *** و البسمة من فاه ام عجن
تذكارها بى زاد الشجن *** و افكارى ضلن ما نجـــن
ليلات و كان فيهن مناى *** ما تم لى بالمر هنــــــاى
جار الزمن ردف عناى *** طال البعاد و ازداد ضنـاى
عذالى قالوا لى تعال *** نهديك بطل دى الفعــــــــــال
زادو لى نيران اشتعال *** قتيلهم الحب عندى عــــال
منى السلام يغشى ام بها *** عد ما يزيد بى حبـــــها
مودوعة منى لربها تحفظ *** عذول لا يسبهــــــــــــا

و لقد غنى له سرور أيضا "خمرة هواك يا مى" و "العيلفون جنة عدن"

ثم غنى له عبد الله الماحى "العيلفون جنة عدن" و "يا عزة يكفى البى حصل"
و التي غناها أيضا الفنان حسن الامين و غنى له اولاد برى "زينة البها و معنى الجمال" التي لحنها ود الماحى.
و غنى له ميرغنى المأمون و احمد حسن جمعة الكثير من الاغانى منها "انعشنى نسام الصبا" في عام 1962
و كذلك اغنيتى "في الحفل البهيج" و "سافر حبيب الروح" في عام 1972
و كذلك تغنى له على ابو الجود و ود الجديد و احمد الجابرى و الطيب عبد الله وغيرهم.

اما الفنان الكبير كرومة فلم يغنى للعمرابى سوى اغرودته "هب النسيم جاب لى طيب" .

و لانشغال العمرابى بعمله و اصدقائه و حضور الحفلات الغنائية نجده غير مكثر في انتاجه
بل توقف حلال الثلاثينات و الاربعينات و عاد إلى الانتاج في الستينات.

من أولى بداياته في الدوباى :
ما سكبت دموع عين المحب من هيّن *** العاشق موله و للفرص متحيـــــن
لاتعنف تظنه خليع و ما متدين *** جادل بالتى قول ليه قولا ليــــــــــــــــــن
نصحك يجى تبقى نجحت في انقاذه *** من وسواس و من خناس قفلت نفاذه
سر الحب مطلسم لو تحل الغازه *** تسعد باللقا و الحاسدين يتغاظــــــــــــو
نيران الغرام جوه الفؤاد وجاجه *** و العين ساهرة تذرف للدمع ثجاجـــــــه
العاشق تضيق بكل الارض فجاجه *** تسعى اقدامه لى سوح الحبيب دجّاجــة

وشعره ملئ بالحزن والألم والأسى لان العادات والتقاليد في ذلك الوقت تحرمهم من رؤية المحبوب
لذلك يقضون كل أوقاتهم سهرا وسهادا...
وهاهو في بدايته الشعرية ينصح الناس بعدم لوم العشاق..... وإحسان الظن بهم
ما سكبت دموع عين المحب من هين
العاشق موله وللفرص متحيــــــــــن
لا تعنف تظنه خليع وما متديـــــــــن
جادل بالتي قول ليه قولا ليــــــــــــن

و لقد كان دكانه ملتقى الشعراء مثل العبادى و ود الرضى صديقه العزيز
و شهد محله مولد الكثير من الاغنيات المشهورة منها "من الاسكلا وحلا"التي طلبها سرور من ود الرضى
و سلمها له بعد ود الرضى بعد ساعات قليلة .

و قد حفظ العمرابى كثيرا من شعر ود الرضى و لكنه لم يتأثر به و القصة الطريفة التي رويناها في ترجمة ود الرضى
تبين عمق الصلة بينهم حينما زار العبادى و العمرابى ود الرضى في قريته ام ضو بان لعلة المت به
فما أن رآهما قادمين لزيارته حتى قام و أخذ يعرض مخاطبا اهله
" اهلى.. اهلى .. جوا .. انتوا قايلين ما عندى اهل غيركم؟"

من اناشيده الوطنية المعروفة و التي يخاطب بها العيد و غناها له المطرب عبد الله الماحى:
تعود يا عيد مدى الازمان *** على السودان نعيم و أمان

و كذلك نشيده :
نال الشعب كل مناه *** رد قيادته لى أمناه

و نشيد البيعة:

يوم البيعة كان مشهــــــود
قطع الشعب فيه كل العهود
بالتأييد جهاد و جهـــــــــود

خمرة هواك يا مى:
من اغانى العمرابى المشهورة هي أغنية "خمرة هواك"
التي تغنى بها ميرغنى المامون و احمد حسن جمعة و لحنها الحاج محمد احمد سرور
وهى أغنية جيدة السبك حلوة المعاني موسيقية الألفاظ صادقة الأحاسيس ...
وهو يرمز للمحبوب بمي مثله مثل العقاد و الهادى العمرابى ..
ويقول إن التي تذهب اللب والعقل ويسكر منها الشخص هي خمرة هواه وليست خمرة بابل المشهورة
و الشاعر يقصد "بخمرة هواك"
خمرة لماك لكنه تسامى عن ذكر اللمى...
لان شعره اقرب إلى الشعر الصوفي من الشعر العاطفي خاصة وانه تربى في بيئة دينية وصوفية:

خمرة هواك يا مي صافية وجلية *** هي اللاعبة بالألباب لا البابليـــــــــة
كم ليل أنوح سهران والناس خليه *** عيني سهاد ودموع أمست مليـــــه
شاهدي اضطراب ونحول ظاهر علىّ *** راضى وبشوف هجرك اكبر بليه
مي الفؤاد بهواك فاقد شليه *** لو طال جفاك يضيع باقي التليــــــــــــــه
يا تائهه سيبى الجور حلمك علىّ *** ليك منى ما شئت والوجد ليّــــــــــه
أنا لم أزل لهفان وانت الابيه *** سنيتي أن تحيي دائما خبيـــــــــــــــــه
لو فى النساء رسل كنت النبيه *** مابسلي ريدك لا وحياة ابيـــــــــــــــه
الروح تتوق للقاك دايما شهية *** رافض النصح من خل رافض النهيـــة
كلت قواى زفرات وجدى وهية *** اسباب هواى لحظات فاترات وهيــــــة
هاك منى بإخلاص الماسه ديه *** دررا تنافس الدر وأزهار نديـــــــــــــه
هلم روحي إليك يا مي هديه *** كان النبي المعصوم قبل الهديــــــــــــــه
ليك منى الف سلام والفيى تحيه *** تصباك مع النسام بروح سحيـــــــــه
ما قال محب وعلى محبوبه حيا *** وتقر عيونك يا نور المحيــــــــــــــــا

اندب حظى ام آمالى:

من أكثر قصائد احمد حسين العمرابى
حزنا وتشاؤما وألما أغنية اندب حظي أم امالى...
وفيها يحمل الشاعر ضياعه وعدم تحقيق آماله وطموحه في الحياة لسوء حظه وليس الإهمال وعدم الاهتمام
لأنه رجل عرف عنه الحزم والعزم والاجتهاد....

وهنا يظهر تأثير الثقافة السودانية حيث يعزى كل مشاكله للسحر والعمل لذلك يدعو ضارب الرمل ليكشف خيرته
( لسيد خليفة أغنية مشهورة تحمل هذا المعنى وتقول اضرب رملاك يارمالى)
ولكن الأيام لم تبتسم له والهموم تثقل عليه ....

وفى القصيدة أيضا يفتخر العمرابى بأخلاقه الحميدة وسيرته العطرة بين الناس لأنه من أسرة عريقة
ذات حسب ونسب ...ويصف الشاعر حالته من العذاب الذي لم يستطيع تحمله ويتمنى الموت حتى يتخلص من هذه المعاناة القاسية...
وكيف أن قلبه كان خاليا من الوساوس فأصبح مشغولا مهموما...
ويطلب من محبوبته ألا تحزن عليه بعد موته...
ويعود للشاعر في الأبيات الأخيرة بعض من تفاؤله المفقود ويتحدث عن جمال الملهمة ومحاسنها التي يلهج بها لسانه...
وهو لا يخشى الصد والهجران ومع ذلك كتوم في حبه لا يصرح به لولا الدموع التي تفضحه دائما )
حبك كاتمه زاد انحالى من فرطه الدموع فاضحالى) وهذا المعنى سبقه فيه محمد على عثمان بدري في أغنية مرضان باكي فاقد
(دمعي إذا طريتك بين الناس فضحنى)....
ويعزى الشاعر سبب شقائه وتغير أحواله هو جمال الحبيب الذي لايستطيع أن يناله قلبه ....
وبؤسه وألمه وحزنه جعل عدوه يعطف عليه خاصة والدموع تتساقط من عيونه ينابيعا.....
أغنية مليئة بالأحاسيس والمشاعر الصادقة بالإضافة أنها متماسكة و رقيقة الألفاظ...
التزم الشاعر فيها لزوم ما لا يلزم حيث تتكون القافية من أربعة أحرف مما يدل على شاعريته وتمكنه من اللغة ...

تغنى بهذه القصيدة الفنان عبدا لله الماحي
كما سجلها للإذاعة الثنائي ميرغنى المأمون واحمد حسن جمعه
وكذلك غناها الفنان المبدع الطيب عبدا لله ولم يكن اختياره لهذه الأغنية جزافا وإنما لأنه وجد فيها نفسه
وحياته وآلامه وأحزانه وتجربته التي عاشها والتي عبر عنها شعرا في أغانيه الحزينة :

اندب حظي أم امالى.....دهري قصدني مالو ومالــــــــــــي

شوف الخيره يارمالى....أظن كاتبني عن عمالـــــــــــــــي
عارض يعترض اعمالى.....أبنى وأملى ما تمالـــــــــــــــي

لا تقول ضعت من اهمالى ...أنا عامل الحزم رأس مالــــــي
بس ايامى ما با سمالى..........همومي الزايدة متقاسمالــى

بين الناس حميدة افعالى..........أصلى من الجناب العالـــي
حبك وحبي مانافعالى................يوم ينعوني لا تنعالــى

قلبي المن الوساوس خالي............اليوم انشغل ياخالــى
لو كان في اللحد ادخالى.............أحلى من العذاب ياخالى

دوام آيات محاسنك تالي...........زيد في هجري لا ترتالى
مقسم عن هواك ما تالي.......... طرفك بالهلاك أفتى لــي

حبك كاتمه زاد انحالى.......من فرطه الدموع فاضحالـــــى
الشاقنى ومغير حالي.............حسنك واللهيج الحالــــي

هاك شكواي لو تصغالى...............العدو حن لي رقالى
سهران والدموع راشقالى.........وحياة حبي ليك يا غالى
 
أعلى أسفل