خالد شقوري " لما نبكى من المواجع قلنا نرتاح في بكانا "

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
المواجــــــع

لما نبكى من المواجع قلنا نرتاح في بكانا
قولي كيف نرتاح ونحن نبكى من شدة هوانا

الليلة رحلة الأشواق بعيدة والشواطئ بعيد مكانه
حتى في بر الأماني السنين هدت قوانا

كنا نحلم بمداين فيها نرتاح من شقانا
قولى كيف نرتاح ونحن نبكي من شدة هوانا

القدر طاوع قلوبنا وخلى بحر الريد حدانا
ونحن ماصدقنا قمنا نشرب فوق روانا

دى المشاعر فينا فاضت غرقت فرحة صبانا
ما النعم مرات بتشقى والله بالريد إبتلانا

مرة طلت دارنا غيمة ونحن ياما الريد غشانا
شايلة فى الخاطر محنة جات تعيش الريد معانا

جات تصب فى الريدة ريدة لو قليل يبرد جوانا
كيف يا غيمة نرتاح ونحن غلبنا فى هوانا

ما غريبة على البريدو يلقوا فى الريده المهانة
ياما كتير أحبه غرقوا فى بحور الذل عشانا

فى الحقيقة الريدة مره ضقنا مرها فى غنانا
ماهو قيس بكى من هواهو مانحن برضوا الريد أذانا

يا زمن لو تصفى نصفى فى البوادى يعم صفانا
والعيون تصبح مرافئ فيها نرتاح من عنانا

رحلة الهم بينا طالت ملت التسيار خطانا
نعمل آيه ما نحن غلبنا فى هوانا .

 
أعلى أسفل