حسين بازرعة «لا تسلني»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
لا تسلني

لا تَسلْ عَني لياليَّ حبيبي لا تَسلْ
لا تَسلهَا فَهي حلمٌ عابرٌ طاف بِذهنِي
لا تسلهَا كمْ تَعانقنا عَلى رِقة لحنِ
و قَضينا الليلة الأولى حديثاً وَ تَمنِي

لا تَسلْ عني لياليّ فقدْ بِتنَا حُطاما
كم حَرَقناها شُعوراً وأماني و غرامَا
و سَلِ الشاطئ لمَّا كنت ألقَاكَ دواما
و نُذيبُ الليلَ هَمساً و عِناقاً و ملاما

يا حبيبي أنت ألهَمتَ أغانيَّ و جَرسي
أنت في وحشة أيامي ندى أَورَق أُنسِي
أنت في عُمري ربيعاً دافئاً يملأ نفسي
أفلا عُدت و عادت قصة الحُبِ كأمسِ
 
أعلى أسفل