حاج أحمد الطيب «كنكان حريق»

يوسف عوض الباري

:: كـاتب نشــط ::
#1
كــــنكــان حـــريــق

إلى الأخوة: أمين عبد اللطيف - محمد أبو عكر - مأمون سليمان - جعفر فزع - والابن عثمان سر الختم - نهدي القصيدة:

جلسوا الأربعة .. وخامسن عثمان

جلسوا اتحكروا .. وشكّوها للكنكان

وبرنامج حريق .. تحلف تقول نيران

وكوراكن يجيب .. الغاشي والضهبان

الكوتش القديم .. ال من زمن كشيب

وكشتينه وكفر .. تماها بالتدريب

وحرفنه جد .. رمياته ديمه تصيب

وماغلبوه مرة .. وامره فيها عجيب

أبوعكر القبيل في الطاولة عامل سيدا

حظه مع الظَهر . قابض . تملي يجيدا

أما مع الحريق .. الصيدة غالبه يصيدا

زولك قام سريع .. والكرّة تاني يعيدا

ناس مامون وخيت الشلة في دي اللعبة

عاملين زملا اسياد تيم وروسين حربة

قال عثمان كلام .. وكمان حلف بالكعبة

مما بدينا ماغلبونا .. شوف ها الكضبة

والمامون كمان .. تدريسه ما فاكيه

مامديه فرصة والتصحيح دوام راجيه

مما استوظفوه، ويومي، وحظه ما مديه

كان مابيك حريق الجن بلاش خليه

جعفر ود فزع .. كشتينه ما شاغلاه

ماعرف الحريق... في الوست ماهماه

قاعد في الكنب .. وجرائده قاعدة حداه

يتفرج على التلفاز .. وديمه براه

لا أنا لا رؤوف .. ما بنعرف الكشتينة

ما لعبناها مما جينا لا وزعنا لا شكينا

حتى ان كان حريق في الورق شن لينا

حالفين باليمين لا تقربي لا تقربك ايدينا

بس قاسم مرات قليلة إن قام

عنده مزاج خفيف مرات وعنده غرام

يسافر بالحريق يربط لنسفه حزام

ويا ساتر من العشرات ورا وقّدام


22-12-1986م
 
أعلى أسفل