القتل على الهوية | منتديات الراكوبة

القتل على الهوية

الموضوع في 'الحوار العام' بواسطة الصادق عبدالرحيم ادم عثمان, بتاريخ ‏مايو 25, 2016.

الوسوم: إضافة وسوم
  1. الصادق عبدالرحيم ادم عثمان

    الصادق عبدالرحيم ادم عثمان كاتب جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏مايو 14, 2016
    المشاركات:
    4
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    1
    التنوع الاثني والديني،الاختلاف في اللون اواللغة اصبح واقعأ معاش في كل بقاع الارض تحديدأ في وقتنا الحاضر .
    تسعى كل الدول الى ادارة هذا التنوع بشكل فعال يساهم في بناء وتعزيز الوحدة الوطنية،بحسبان ان الاعتراف بهذا التنوع وإدارته بطريقة مثالية دون اقصاء او تمييز يحقق الازدهار الاجتماعي والاقتصادي وبالتالي يحقق الاستقرار السياسي.
    الدولة السودانية.الحديثة بكل اسف طوال تاريخها حتي في ظل ما يسمى بالحكومات الوطنية،فشلت فشلا زريعا في إدارة واستثمار هذا الاختلاف والتنوع لخلق جو يعلو فيه الشعور الوطني،وتجد كل الثقافات وكل الشعوب نفسها داخل هذا الاطار الذي يسمى بالدولة السودانية. على العكس تماما نجد انفسنا وبكل اسف نعيش في دولة يتم استثمار هذا التنوع من قبل الحكومة لاغراض شريرة مثل القتل والتشريد و الانحياز الواضح لإثنية وشعب في مقابل الشعوب الاخري، كذلك ترسيخ مفاهيم مضرة بالوحدة الوطنية مثل التاكيد على سيادة ثقافة واحدة او دين واحد على كل اجزاء الوطن.
    هذا الاسبوع قتل 10اشخاص من قبيلة المساليت اثناء تاديتهم لصلاة المغرب بقريتهم ازرني التابعة لمحلية كرينك مدينة الجنينة،هولاء قتلوا فقط لانهم مختلفون في دولة لاتؤمن بالتعدد ،ولن تدق لهم سرادق العزاء ولن نسمع التعازي او حتى بيانات الشجب والادانة فقط لانهم ينتمون للمكون الافريقي في دولة لا تؤمن بوجودهم. شهداء مجزرة (ازرني) لم يكونوا ارهابيين او مجرمين او هاربين من العدالة، لم يخالفوا القوانين، تخيل ان تقتل فقط لان الله خلقك افريقي في هذا السودان.
     
  2. محمد فضل السيد

    محمد فضل السيد :: كاتب نشـــط::

    إنضم إلينا في:
    ‏يناير 1, 2015
    المشاركات:
    475
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    16
    رد: القتل على الهوية

    كتب الناس كثيرا حول هذا الموضوع ، لكن في حقيقة الأمر أن الجهل والعنصرية سيظلان عائقا مستديما أمام كل المحاولات الهادفة لتحقيق العدل والمساواة بين الناس في المجتمعات التي زادها تخلفا الأنظم الدكتاتورية التي تغذي النعرات القبلية جريا على مقولة فرق تسد .
     
  3. Awad alawad

    Awad alawad :: مُـشــــــرِف ::

    إنضم إلينا في:
    ‏سبتمبر 7, 2011
    المشاركات:
    5,043
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    نقاط الجائزة:
    38
    رد: القتل على الهوية

    السبب في كل هذا هو المشروع الحضاري الاسلام الذي من اهم بنوده تغيير التركيبة السكانية للسودان وتعريبه قسرا ولذلك تجد ان كل ما ليس عربيا مصيره الاضطهاد والاصطياد سرا او جهرا وما يحدث في غرب السودان حدث قبلا في الجنوب حتى انفصل تاركا تبعية الحكم العنصري ويحدث حاليا في كل الهامش السوداني بما فيه الشمال والشرق
    تحياتي الصادق عبدالرحيم
     

مشاركة هذه الصفحة