الشفيع عبدالله «من هذه السمراء؟»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
مرت وكأن نسيمها عبق الصباح الباكر
تمشى الهوينى وذاك البدر طلتها
من هى السمراء وفى اللحظات أنظرها
نظرت الى وبالعينين من عجب
لم ترى عيناى قط مثل طلتها
وسألتها بالعين ياقمر
من أين أنت ومن فى الدار تسكنها
أمن النيل أم من دار عنترة
فهل عبله تكون اليوم جارتها
هى السمراء من النيل من النخل طلتها
فلا عبله ولا ليلى تساوى اليوم نظرتها
هى السمراء من أصل طبيعتها
وفى السودان كثر مثل هيبتها
من بلادى من الطمبور أوتار بخصلتها
ومن النخل فرع مثل هيبتها
 
أعلى أسفل