أرتيقة مصطفى الجيلاني «فراق العيون»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
فراق العيون


بكرة حا نفارق عيونك
وا قساوة الدنيا دونك
دون وجيهك وابتسامك
وضحكة من اروع فنونك
دون صباحات عامرة بيك
تروى من عطفة غيومك
دون ليالينا الندية
الديمة تتوشح نجومك
وا قساوة الدنيا دونك

يومك الاشرقتى جيتى
هل عيدنا
وانهزم ليل الكآبة
الشارى فى عمق الفرح
جوانا الوان الرتابة
جيتى صحيتى المباهج الغابرة
اتجدد شبابه ..
وعدت لى زمن التصالح
بينى والشوق والصبابة
جيتى زى المعجزات
فى زمن
بدل مسارات الفرح
والانشراح
جيتى عديتى المسافات
والحدود والامكنة
وكان تلاقى
بين حطام
هداه غدر الازمنة
وبين عيون
عايشة التآلف
بينا والزمن العنيد
كان حدث ..
حرك عصب احساس خدر
شايل هموم متمكنة
حرر مباهج الفكرة
من اسر الاسية والانهزام
خلاها تنهل
من بحور ابداع ونور
ترسم معانى البهجة
تتحدى الفتور

جيتى بدتتى التناغم
بينى والحزن الدفين
حزناً مسافر فى دواخلى
مسكون بالآنين
والغتامات
والضباب
والشقا
وتعب السنين
وبكرة حا نفارق عيونك
كيف تكون الدنيا دونك
 
أعلى أسفل