أبوطالب عبدالباقي «سامحيني بلا أعذار»

ضى القمر

:: كــاتبة نشــطة ::
#1
تسامحيني بلا أعذار

أهازيج فرحة الدنيا
مسطَّرة في عيون جيلك
وبشر الكون يطل منّك
ويشرق ضي أساريرك
ترانيم الزمن صلوات
ممالك صاغا إكليلك

أفوت منّك تسامحيني
أجيلك منكسر خاطري
تسالميني وتواسيني
وأخت راسي الموجّع من زمن ملتاع
على حضنك
وافرَّغ كل همومي عليك
أشجان غربتي وسفري
أحزان بعدي من عينيك
تعب زولاً مودَّر من زمن مهموم

وتمسحي من عيوني دموع
وتجبري خاطري بي نغماً حنين هدّاي
وتنزعي خوفي من جوّاي
وتنفضي من رجولي تراب سفر طوّل
وافتح خشمي
شان أحكيلك الضنك اللقيتو وراك
ولا أقدر
ويخنقني الحديث والقول
وأغيب عن سكة المعقول
ويتوه عنَّي الكلام يرحل

وافتش عن عذر مقبول
وما أحتاج
تسامحيني بلا أعذار
 
أعلى أسفل